عرض مشاركة مفردة
قديم 19-03-2018, 11:46 PM
النجارى النجارى غير متصل
عضو نشط جداً
 

رقم العضوية : 104515

تاريخ التّسجيل: May 2013

المشاركات: 1,198

آخر تواجد: 14-10-2018 10:28 PM

الجنس:

الإقامة:

ومن ثم بان ووضح أن ما ذكره الله تعالى فى كتابه من ثنائه على الصحابة وأمهات المؤمنين جميعاً حق وينسف عقائد الشيعة نسفاً ويبين لك أيها الشيعى كيف ضللوك وكيف كذبوا على الله وعلى رسوله وعلى أل البيت الكرام
ولنتأمل قوله تعالى فى سورة الحج
(وَلَيَنصُرَنَّ اللَّهُ مَن يَنصُرُهُ ۗ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ (40) الَّذِينَ إِن مَّكَّنَّاهُمْ فِي الْأَرْضِ أَقَامُوا الصَّلَاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ وَأَمَرُوا بِالْمَعْرُوفِ وَنَهَوْا عَنِ الْمُنكَرِ ۗ وَلِلَّهِ عَاقِبَةُ الْأُمُورِ (41))
كيف تجد فى هذه الأيات أعظم رد على الشيعة وأجلاه

تأمل كيف حكم الله تعالى أن من ينصر دينه وتوحيده ينصره الله ويمكن له ولكن اشترط الله تعالى أن من ينصره الله ويمكن له لابد أن تتوفر فيه شروط

أولاً :: أنه ينصر دينه وتوحيده وأنه إذا ما مكن الله له أقام الصلاة وأتى الزكاه وأمر بالمعروف ونهى عن المنكر
وإن أعظم من مكن الله لهم هم الخلفاء الأربعة ومعلوم للخاصة والعامة أنهم أقاموا الصلاة وأتوا الزكاه وأمروا بالمعروف ونهو عن المنكر وفتحوا البلاد وعبدّوها لله تعالى وجاهدوا

فى الله تعالى فلو أنهم ما كانوا يعملون لنصرة دينه وأنهم لو تمكنوا ما طبقوا الدين ما نصرهم الله
وتأمل كيف أن فى هذه الأيات كالإخبار من الله بأن الخلفاء الراشدين ومن اتبعهم من أهل السنة ممن سار على هدى النبى أنهم من الصالحين المرضى عنهم .. كيف هذا ؟ هذا من لازم القول لأن الله قال أنه لا يمكن وينصر إلا من إذا تمكن أمر بالمعروف وأقام الصلاة وأن من لم يفعل ذلك لا يمكنه الله

فتمكن أهل السنة وأولهم الخلفاء أدل دليل بهذه الاية على أنهم مؤمنون ينصرون الله ودينه

وقد علم للعامة والخاصة أن الشيعة لم يجاهدوا لنشر التوحيد ولم يرفعوا بذلك رأساً وعلى مر العصور لم تكن لهم دولة على مر العصور بل ومعلوم على مر العصور نصرتهم للشرك بأل البيت وحربهم للموحدين ودائماً عونا للكفار على المسلمين
فمن اولى بالحق منهما؟؟ تأمل لتنجوا

نتابع ...


الرد مع إقتباس